التخطي إلى المحتوى

جامعة الأميرة نورة تشارك في تصنيف التايمز للتعليم العالي للتنمية المستدامة

تزداد عمليات البحث حول جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن بعد حدثها الذي شهدته الدول، حيث شاركت جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن بعدة تصنيفات دولية ومن أهمها التصنيف العالمي  (Ranking the-university impact)، الذي تم إطلاقه مؤخراً من قبل مؤسسة التايمز البريطانية بهدف تقييم الجامعات، وقياس تأثيرها على المجتمع بناءاً على نجاحها في تحقيق أهداف الأمم المتحدة الـ 17 للتنمية المستدامة ( Development GoalssDGs Sustainability) التي تمثل خطة وإطار نحو تحقيق مجتمعات مستدامة تتصدى للتحديات الإقليمية والعالمية، سعياً من الجامعة لتحقيق أحد أهداف رؤية المملكة 2030، بأن تكون 5 جامعات سعودية ضمن قائمة أفضل 200 جامعة في العالم.جامعة الأميرة نورةوحصلت الجامعة على هذا الترتيب بناءً على تحقيق عدداً من المعايير والمؤشرات التي تعكس اهتمامها بالاستدامة من خلال مختلف الأنشطة والممارسات في مجالات التدريس والبحث العلمي وخدمة المجتمع، وتبرز دورها في المساهمة بتمكين المملكة لتحقيق التنمية المستدامة، فقد تقدمت جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن لأول مرة لتصنيف ( Impact Ranking 2020 THE-) في نسخته الثانية في مطلع العام الجاري.إجمالي عدد الجامعات التي شاركت في التحديومن الجدير بالذكر أن إجمالي عدد الجامعات التي دخلت هذا التحدي حوالي 4100 جامعة،رشح منها للفرز النهائي 767 جامعة من 85 دولة حول العالم، حيث عملت الجامعة على 6 محاور من محاور التنمية المستدلمة للأمم المتحدة الـ 17 وهي: ( الصحة الجيدة – المساواة بين الجنسين – الحد من عدم المساواة – جودة التعليم – النمو الاقتصادي – والشراكات لتحقيق الأهداف)، وفي هذا الشأن أوضحت وكيلة الجامعة للتطوير والجودة الدكتورة هدى بنت عمر الوهيبي أن مشاركة الجامعة في تصنيف ( التايمز ) هذا العام تأتى ضمن سلسلة متكاملة من الأهداف المخطط لها وفق خارطة طريق واضحة تسعى للوصول بالجامعة إلى العالمية حيث بدأ العمل على إعداد متطلبات التقديم على هذا التصنيف في يناير 2019 موزعاً على ثلاث مراحل وهي:دراسة جميع أهداف التنمية المستدامة مع فريق التصنيفات الدولية والمؤشرات المطلوبة لقياس كل هدفتحديد الأهداف بناءاً على نوعية الأدلة الداعمة لكل هدفمراجعة الأدلة وإعداد التقارير المطلوبة ورفعها للجهة المسؤولة عن التصنيفأهداف جامعة الأميرة نورةوجاء هذا التقييم لجامعة الأميرة نورة بعد تحقيق أفضل النتائج بسبب أهدافها السامية ومن هذه الأهداف:النمو الاقتصاديالحد من عدم المساواةالشراكات لتحقيق الأهدافبالإضافة إلى أنها حصلت على المرتبة الثالثة محلياً والمرتبة 472 عالمياً في تصنيف 2020 في نسخته الثانية، وأشارت الوهيبي إلى أن 38 مؤشراً من مؤشرات الخطة الاستراتيجية لجامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن مرتبطة بمعايير ومؤشرات التصنيفات الدولية وبنسبة مقدرة ب 43.6%، ويذكر أن الجامعة تستعد لإضافة 8 أهداف للتنمية المستدامة ليكون مجموعها 14 هدفا في العام المقبل 2021 ميلادية لدعم مركز الجامعة على الخريطة العالمية، تحقيقاً لرسالة الجامعة في التميز والريادة التعليمية والبحثية التي تسهم في بناء الاقتصاد المعرفي بشراكة مجتمعية وعالمية.


Source link

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *