التخطي إلى المحتوى
[ ملف الطائرات العراقية المحتجزة في تونس منذ حرب الكويت ]

الحكومة التونسية تطالب السلطات العراقية من خلال سفيرهم في بغداد بدفع تعويضات بقيمة ٤ مليار دولار ( اربعة الالاف و ثمانمائة مليار دينار ) كاجور كراجية نتيجة وقوف طائرتين عراقيتين قديمتين على ارض مطار تونس الدولي منذ ٢٨ عاما

اذ كشف لنا مصدر في وزارة النقل، أن الجانب التونسي أعاد فتح ملف الطائرات العراقية المودعة لديه منذ حرب الخليج الثانية عام ١٩٩١، مشيرًا إلى مطالبتها بتعويضات مالية تصل إلى أربعة مليارات دولار عن فترة إيداع تلك الطائرات على أراضيها.

الطائرات العراقية الموجودة في تونس هي من نوع بوينغ ٧٤٧ فيما تطالب السلطات التونسية الآن بتعويض قدره ٤ مليارات دولار على وجود الطائرات منذ ٢٨ عامًا.

كما طالب الجانب التونسي من الجانب العراقي، بضرورة استلام الطائرتين المودعتين لدى مطاراتها منذ حرب الخليج سنة ١٩٩١”، اضافة لمطالبتهم العراق ان يدفع اجرة وقوف هائلة تبلغ ٤ مليار دولار وهو اكبر من ربع الميزانية العامة لدولة تونس.

تجدر الاشارة لكون السفير التونسي الجديد لدى بغداد، فاتح الجهات الرسمية العراقية بشأن الملف، من خلال لقاءاته الثنائية مع الأمين العام لمجلس الوزراء، ووزير النقل، وأن المفاوضات جارية لحسم الملف.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *