التخطي إلى المحتوى

شبكة أخبار اليوم أخبار الأقتصاد في العراق و العالم

ارتفعت أسعار النفط، أمس (الإثنين)، ماحية خسائرها المبكرة، مع مواصلة الدول في أنحاء العالم تخفيف الإجراءات المفروضة لمكافحة جائحة فايروس كورونا، معززة الآمال في تعافي الطلب على الوقود.

وفي معاملات هادئة، بسبب عطلات بأسواق سنغافورة، ولندن، ونيويورك، ارتفع برنت 6 سنتات بما يعادل 0.2% إلى 35.19 دولار للبرميل. وزاد الخام الأمريكي 27 سنتا أو 0.82%، مسجلا 33.52 دولار للبرميل.

وقال كبير إستراتيجيي السوق لدى سي.إم.سي ماركتس في سيدني مايكل مكارثي: «أسواق النفط تركز على فرص تخفيف إجراءات الغلق الشامل».

وأفاد ستيفن برينوك من بي. في. إم للسمسرة في النفط: «فايروس كورونا أثر على نمو الطلب العالمي على النفط وسيكون التعافي بطيئاً».

وبحسب بيانات من شركة بيكر هيوز لخدمات الطاقة تعود إلى العام 1940، انخفض عدد الحفارات في الولايات المتحدة، وهو مؤشر مبكر على مستقبل الإنتاج، بواقع 21 إلى مستوى قياسي منخفض عند 318 هذا الأسبوع.

وكانت أسعار النفط قد صعدت، أخيراً، مع بدء استئناف النشاط في عدد من الدول. وعلى أساس أسبوعي ربح برنت وخام غرب تكساس الوسيط 13%، 8% على الترتيب.

وعلى خلفية تنامي التوتر الأمريكي – الصيني، وشكوك حيال مدى سرعة تعافي الطلب على الوقود من أزمة فايروس كورونا، تراجعت العقود الآجلة لخام برنت 93 سنتا، أو 2.6% لتجري تسويتها عند 35.13 دولار للبرميل. وأغلق خام غرب تكساس الوسيط الأمريكي على انخفاض 67 سنتا، أو 2% عند 33.25 دولار للبرميل.

المصدر

[

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *